وقفة احتجاجية لطبيبتين بمستشفى سيدي إفني

18 أكتوبر 2021
وقفة احتجاجية لطبيبتين بمستشفى سيدي إفني

نون بوست – سيدي إفني

أقدمت طبيبتان بقسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي سيدي إفني صباح اليوم الإثنين 18 أكتوبر على وقفة أمام المستشفى الإقليمي احتجاجا على تماطل الجهات المعنية لتسوية مشاكل الانتقالات موقوفة التنفيذ.

وقد سبق أن استفادت الطبيبتان” س،ط” و “ص، ش” من الحركة الانتقالية وفق الدورية الوزارية المنظمة لها خلال سنة 2018، حيت لم تفعل لحد الان نظرا لمشكل عدم توفر أطباء بديلون.

وحسب تصريح الطبيبة “س،ط” لنون بوست فانه تم استقبالهم من قبل المندوب الإقليمي و كذا من قبل المدير الجهوي حيت يتم تقديم لهم فقط وعود لم تعرف طريقها للتنفيذ منذ حوالي اربع سنوات، حول مساطر التنفيذ.

وفي الوقت الذي يتم تقديم خدمات جليلة من طرف أطباء و طاقم مستعجلات سيدي إفني للمواطنين عامة، فإن بعضهم لا يزال يعاني من التشتت الأسري؛ وهذا أيضا سبب من اسباب مطالبة هاتين الطبيبتين من تفعيل حقوقهما فقط على مستوى الإنتقالات.

تقول الطبيبة “س، ط” نعم قطاع الصحة يواجه نقصا كبيرا في الموارد البشرية لكن لا يتم تقديم اي تحفيزات على العمل و كذا على استقبال أطباء جدد خصوصا في جهة كلميم واد نون حيت ان هناك غياب لأبسط شروط العمل.

بعد قبول طلبهم بالإنتقال في سنة 2018 لم تتم الاستجابة لهذا الطلب  الى حدود الساعةو مع قدوم جائحة كورونا، تم اشتغاله بسعة صدر و في شروط صعبة لكن بعد هدوء هذه الجائحة و رجوع المياه الي مجاريها تقريبا.

تطالب الطبيبتان بتنفيد و الاستجابة لطلبهما الوحيد و هو تفعيل مسطرة انتقالهما.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

rachid bakh
error: www.noonpost.ma