الأستاذ المفتش التربوي لمادة اللغة العربية الصديق سي امبارك ابوالفضل رجل مسؤول، كفاءة وطنية تربوية عالية له غيرة كبيرة على منظومة التربيةوالتكوين .
اشتغلت معه على ملفات تربوية وإدارية مهمة مكنتني من التعرف عليه عن قرب…..لمست فيه ذلك الإنسان المتواضع الوفي لقناعاته التربوية الشجاع و الواقعي في تعامله مع القضايا التي اشتغلنا عليها.
تقاعده سيشكل فراغا تربويا .اتمنى له التوفيق والطمأنينة وراحة البال والصحة والعافية بعدما أدى رسالته التربوية باخلاص وبنكران للذات.