نواب المصباح بجهات الصحراء يوجهون سؤالا لثلاث وزارات

26 فبراير 2021
نواب المصباح بجهات الصحراء يوجهون سؤالا لثلاث وزارات

نون بوست : علي الكوري

وجه فريق العدالة والتنمية المتكون من مجموعة من النواب البرلمانيين بالأقاليم الجنوبية سؤالا لثلاث وزارات متمثلة في وزارة الداخلية ووزارة الاقتصاد ووزارة الفلاحة حول مشكلة الكراير بجهتي العيون الساقية الحمراء وواد الذهب الكويرة وبخصوص استفادة ساكنة الأقاليم منها في الرعي وتربية الماعز على غرار استفادة باقي الفلاحين من الأراضي السلالية بجميع المناطق بالجهات المملكة .

وجاء في حيثيات السؤال الموجه إلى ثلاث وزارات أن الدولة المغربية عند خروج المستعمر الفرنسي قامت بتوزيع الاراضي الفلاحية المسترجعة على الفلاحين الذين كان المستعمر سلمهم أياها ، وبفضل هذا التوزيع والذي جاء إحتراما للملكية الناتجة عن طول إستمرارية الاستغلال ، كان له أثر إيجابي على الفلاحة والاصلاح الزراعي بالمغرب مابعد الاستقلال .
وتأكيدا لما جاء في السؤال تم الاستدلال بخطاب جلالة الملك في 12 اكتوبر 2018 خلال الجلسة الافتتاحية للبرلمان الذي شكل خطوة مهمة في طريق المساهمة الفعالة للاراضي السلالية او ذات الملكية الجماعية في التطوير الفلاحي والتنموي للجهات والمناطق المعنية .

ووضع النواب الكثير من المشاكل داخل السؤال مثل ماتعيشه بعض السلاليات والافراد بالجهتين الجنوبيتن من ظروف عقارية مشابهة تعرقل التنمية بمناطقهم وتحرمهم من التصرف الكلي والتام في أراضيهم وخصوصا في المجال الرعي وتربية الماعز والابل بالاراضي التي استغلها أباؤهم وأجدادهم قبل وأثناء فترة المستعمر الاسباني والتي تسمى محليا بالكراير .

منذ 1975 تبين أن السلطات المغربية المختصة والمعنية لم تتعامل مع الموضوع بالجدية اللازمة وبنفس المكاييل السالف ذكرها لتمليكهم هذه الاراضي بناء على الاعراف المعمول بها في الصحراء .

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد أنفلوس
error: www.noonpost.ma