حوار مع السيد موسى بوزنداك رئيس جمعية ايمال للتنمية

30 يناير 2021
حوار مع السيد موسى بوزنداك رئيس جمعية ايمال للتنمية

في هذا الحوار نستضيف السيد موسى بوزنداك رئيس جمعية ايمال للتنمية لنقترب من اهداف هذه الجمعية التنموية التي رأت النور حديثا، ونسأله عن طموحات شباب اختار العمل الجمعوي للنهوض بمنطقته

1/ ماهي أهداف الجمعية؟

في البداية شكراً جزيلاً على هذه الاستضافة على جريدتكم المحترمة والغنية عن التعريف خلال هذا الحوار نود من خلاله الإجابة على مجموعة من التساؤلات التي طرحت من قبل العديد من المتابعين لحسابات اعضاء الجمعية في مواقع التواصل الاجتماعي.
جمعية إيمال للتنمية جمعية تنموية شبابية تأسست بمبادرة من مجموعة من شباب المنطقة بغية تنزيل مجموعة من الأفكار والمقترحات التي نود من خلالها المساهمة في التنمية الترابية بالمنطقة التي لديها تاريخ كبير في سواء في مل يتعلق بالمقاومة و في المجالات الدينية والسياسية والعلمية.
طبعاً نحن نعلم أن هناك كم هائل من جمعيات المجتمع المدني في المنطقة وكما يعلم الجميع أن السواد الأعظم من هذه الجمعيات اما لها انتماءات حزبية أو مجرد كيانات مجهولة لا من ناحية الاعضاء المتواجدين بها أو من ناحية طبيعة الأنشطة والبرامج التي تشتغل عليها وأود لك أن تعلم أننا بمعية باقي الاعضاء أسسنا مجموعة قبل سنة وقمنا بإجراء العديد من الجلسات والمناقشات وتشخيص واقعي مبني على التشاركية مع الجيل الأول وهنا نتحدث عن الاعضاء السابقين في جمعية الصداقة التي تأسست بالجماعة في بداية التسعينات وكانت تمتاز بخاصية المنفعة العامة،هؤلاء الاعضاء كانت لهم سمعة كبيرة في منطقة ايت باعمران وقد استبشروا فينا خيرآ وقاموا بمدنا ببعض النصائح والتوجيهات العظيمة التي قمنا باخذها بعين الاعتبار
.
وقد قمنا بنهج مقاربة تواصلية مع العديد من شباب المنطقة سواء في داخل المغرب أو خارجه والذين تفاعلوا مع المبادرة معبرين لنا عن عزمهم تقديم العون والمساعدة للمبادرة ولدينا مجموعة على الواتساب منذ سنة كنا وسوف نستمر في مناقشة قضايا الجمعية والامور المتعلقة بمستقبل المنطقة أمام كل الاعضاء بغية اشتراكهم في عملية اتخاذ القرار.

بالنسبة إلى الأهداف العامة للجمعية ركزنا على ثلاثة أهداف رئيسية أولا : الترافع لدى الهيئات والمؤسسات الحكومية والخاصة في قضايا متعلقة بالمنطقة.
ثانيا: العمل على المساهمة في تنزيل أهداف التنمية المستدامة في منطقة.
ثالثا: مواكبة الجمعيات المحلية واجراء دورات تكوينية في التسيير المالي والاداري للجمعيات.
وهناك اهداف اخرى خاصة تتعلق بالمساهمة في محاربة الامية ومحاربة الهدر المدرسي وكذا العمل على مساعدة الاشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة وادماجهم داخل النسيج الجمعوي بالمنطقة.


2/ يفتقد المكتب للعنصر النسوي كيف ستتداركون الامر؟


في ما يخص ملاحظتكم حول غياب العنصر النسوي،فسبق أن أجرينا اتصالات مع بعض الطالبات بالمنطقة ،الا أن توقيت اجراء الجمع العام تزامن مع بعض التزامتهن خارج الجماعة.وقد خصص المكتب لجان وظيفية سيتم من خلالها تدعيم الجمعية بالعنصر النسوي مستقبلا.

received 747352639238475 - نون بوست
رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد أنفلوس
error: www.noonpost.ma