مجلس أكاديمية كلميم:توقيع خمس اتفاقيات بغلاف مالي إجمالي يبلغ 296 مليو ندرهم

28 ديسمبر 2020
مجلس أكاديمية كلميم:توقيع خمس اتفاقيات بغلاف مالي إجمالي يبلغ 296 مليو ندرهم


ترأس سعيد أمرازاي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، الناطق الرسمي باسم الحكومة،ليوم السبت 26 دجنبر 2020، أشغال الدورة العادية للمجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون برسم سنة 2020.
وقد انعقدت هذه الدورة، التي احتضنت فعالياتها قاعة ولاية جهة كلميم وادنون، حضوريا وعن بعد عبر تقنية المناظرة المرئية، في سياق الاحترام التام للتدابير الوقائية والاحترازية للحد من تفشي وباء كوفيد 19.
وسجل الوزير في معرض كلمته(حسب بلاغ للاكاديمية) ما حققته المنظومة التربوية خلال الموسم الدراسي الفارط، الذي يعتبر موسما استثنائيا بسبب تداعيات الجائحة، مشيرا إلى أنه، وبفضل تظافر جهود الفاعلين والشركاء تم تأمين سير الدراسة بمختلف ربوع الوطن في ظرفية غير معهودة وغير متوقعة، وتنظيم الامتحانات الإشهادية وفق شروط ومقتضيات تراعي متطلبات السلامة الصحية، بالإضافة إلى تأمين الدخول المدرسي الحالي باعتماد أنماط تربوية محددة بتنسيق مع السلطات الترابية والصحية وفق بروتوكول صحي صارم، وتلافي حدوث سنة بيضاء.
‏‎ ومن جهة أخرى، أوضح الوزير أن أولويات عمل الوزارة برسم السنة الدراسية الحالية، تقوم على تصريف الموسم الدراسي الحالي في ظل الجائحة، وإعطاء دفعة قوية لتنزيل المشاريع الاستراتيجية الكفيلة بتطبيق أحكام القانون الإطار رقم 51.17المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، مضيفا أن الوزارة تعمل على تنمية وتطوير التعليم عن بعد، وتطوير خبرة الفاعلين في هذا المجال، وكذا مأسسة هذا النوع من التعليم، هذا فضلا عن تقليص الفجوة الرقمية بين الوسطين الحضري والقروي، وبين الفئات الاجتماعية، ضمانا للولوج المتكافئ للتعليم.
وأشاد السيد رئيس المجلس الإداري بأدوار المدرسة المغربية في تطويق الوباء باحتضان التلاميذ في بيئة أكثر أمنا وتحسيسهم وتوعيتهم بخطورة الوباء وبأهمية الاجراءات الوقائية منه، منوها في الآن نفسه بالروح الوطنية العالية وبالمجهودات الاستثنائية لأسرة التربية والتكوين، وبالتعبئة الشاملة للسلطات الترابية والصحية ولكافة الشركاء لرفع التحديات التي فرضتها الظرفية الاستثنائية.
بالموازاة مع أشغال الدورة ،تم توقيع خمس اتفاقيات شراكة تروم توسيع وتحسين العرض التربوي والجامعي بالجهة بغلاف مالي إجمالي يبلغ 296 مليو ن درهم، من ضمنها اتفاقية شراكة وتعاون من أجل تعزيز وتوسيع العرض التربوي بمركز الأقسام التحضيرية بكلميم الموقعة من قبل مجلس جهة كلميم وادنون والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين للجهة ذاتها باعتماد مالي يبلغ 2.840 مليون درهم.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد أنفلوس
error: www.noonpost.ma