هل تعود كلميم إلى الحجر الصحي؟

15 نوفمبر 2020
هل تعود كلميم إلى الحجر الصحي؟

نون بوست_كلميم

أعلنت ولاية كلميم ، يومه السبت 14 نونبر الجاري، اتخاذ مجموعة من التدابير والاجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد،على مستوى النفوذ الترابي لإقليم كلميم الذي يشهد ارتفاعا في عدد الاصابات ، ابتداء من الساعة السادسة من مساء اليوم الأحد ولمدة 15 يوما.

حيث قررت سلطات كلميم ، تشديد المراقبة بمداخل المدينة ومخارجها، ومنع البت التلفزي لمقابلات كرة القدم بالمقاهي والمطاعم، وكافة التجمعات العمومية، وكذا الإغلاق التام لملاعب القرب، فيما جرى استثناء الصيدليات والعيادات والمختبرات الطبية المتوجدة بالإقليم

وسيتم اغلاق ، بموجب قرار عاملي، أسواق القرب على الساعة السابعة مساء، والمحلات التجارية والمهنية والخدماتية من الساعة التاسعة مساء إلى السادسة صباحا، والمطاعم والمقاهي ومحلات بيع المأكولات الخفيفة من الساعة العاشرة مساء إلى غاية السادسة صباحا.

وسيتم اعتماد الحجر الصحي التام للمصابين بفيروس كورونا، والأشخاص المخالطين لهم مع اتخاذ تدابير خاصة بالشوارع والأحياء والأزقة والدواوير التي تظهر فيها بؤر وبائية، على أن تهم هذه التدابير الإغلاق التام للحمامات وتكثيف المراقبة على صالونات الحلاقة والتجميل وغيرها.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد أنفلوس
error: www.noonpost.ma