جواب وزير الاوقاف والشؤون الاسلامية على سؤال البرلمانية فاطمة أهل تكرور

22 أكتوبر 2020
جواب وزير الاوقاف والشؤون الاسلامية على سؤال البرلمانية فاطمة أهل تكرور

نون بوست : علي الكوري

رد وزير الاوقاف والشؤون الاسلامية على السؤال الذي وجهته النائبة البرلمانية فاطمة تكرور حول إنشاء مدارس عتيقة بجهة الداخلة وادي الذهب ، التي تعتبر من بين الجهات التي تحظى بموروث ثقافي ديني وحساني مهم اذا كانت أهمية التربية الدينية تتجلى في التنشئة على القيم المحافظة على هوية الامة ومرجعيتها الدينية .
واشارة النائبة فاطمة أهل تكرور انه منذ إسترجاع هذه الجهة الى ربوع الوطن الحبيب ومع ظهور التعليم النظامي وإحداث المؤسسات التعليمية الحديثة تناقص دور المدارس العتقية بل إنعدم وجودها تماما بالمنطقة على الرغم من الدور المهم الذي تلعبه في الحفاظ على التراث العلمي والديني والحضاري .

وجاء جواب الوزير أحمد التوفيق أن جهة داخلة وادي الذهب مازال متواضعا ، على إعتبار ان مؤسسات التعليم العتيق تقتصر على الكتاتيب القرأنية ، التي تعني بتحفيظ القرأن الكريم لجميع الفئات العمرية إناثا وذكورا .
وأشار الوزير ان سنة 2019 و 2020 بلغ عدد هذه الكتاتيب مامجموعه 24 كتابا قرأنيا يدرس بها 811 متمدرسا منهم 16 متفرغا فقط .

وأضاف الوزير أن الوزارة رخصت لإحدى الجمعيات ببناء مدرسة خاصة للتعليم العتيق بالمدينة من أجل النهوض بهذا التعليم بالجهة ، وهي الان في طور إعداد الملف التقني للحصول على الترخيص الضروري من جهات المختصة للشروع في عملية البناء .
وستتكلف الوزارة بتقديم الدعم لها حسب الامكانيات المتوفرة لانجاح هذا المشروع بجهة الداخلة وادي الذهب .

رابط مختصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد أنفلوس
error: www.noonpost.ma