طرفاية: ظهور مدافع حربية ظلت مغمورة بساحل المدينة

26 أغسطس 2020
طرفاية: ظهور مدافع حربية ظلت مغمورة بساحل المدينة

نون بوست_طرفاية

عثر أحد رواد شاطئ طرفاية يوم السبت 22 غشت الجاري على أربعة مدافع تعود لحقبة التواجد البرتغالي بالمنطقة.

وفي اتصال بنون بوست قال أحد الفاعلين الجمعويين أن المدافع تم إكتشافها على مقربة من دار لمياء، وعند اعلام السلطات قامت جماعة طرفاية بنقل المدافع الأربعة إلى المستودع البلدي، في إنتظار معاينتهم من طرف مختصين .

وافاد نفس المتحدث أن سبب ظهور هذه المدافع التي ظلت غارقة بسواحل طرفاية، ربما قد يعود لحركة التيارات المائية القوية لحركة المد والجزر في هذا الوقت من السنة.

ويضيف أن هذا المدافع تعتبر اليوم تحفا أثرية ومرجعا لدارسي تاريخ المنطقة مما يستوجب صيانتها ووضعها في متحف المدينة.كما تعتبر مؤشرا لتحف أخرى غارقة بالسواحل مما يستدعي القيام بجولات استكشافية

للإشارة فإن مدينة طرفاية تزخر بعدة مآثر تاريخية تتنوع بين ما هو برتغالي وانجليزي فرنسي و اسباني ناهيك عن التراث العربي الإسلامي كل في تناسق وتناغم جعل طرفاية تعرف وبحق بذاكرة الجنوب المغربي.

 

رابط مختصر
محمد أنفلوس
error: www.noonpost.ma